العودة   منتديات أنا شيعـي العالمية > منتديات أنا شيعي العالمية > منتـدى سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) والصحابة المنتجبين > منتدى الصديقة الشهيدة

منتدى الصديقة الشهيدة [خاص عن سيرة الزهراء صلوات الله عليها ومظلوميتها ].

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-12-2017, 11:23 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الشيخ عباس محمد
عضو برونزي
افتراضي فاطمة (عليها السلام) من آل النبي (صلى الله عليه وآله

السؤال: فاطمة (عليها السلام) من آل النبي (صلى الله عليه وآله)هل السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام من آل بيت علي بن أبي طالب ..
أو هي من بيت النبي محمد (ص) ، أخاف أن أضع انها من آل بيت علي يقولون لي عجل أنتم تنكرون الآية المباركة التي فيها عن أهل البيت ..
لو سمحتم اريد توضيح واضح ..
وشكراً جزيلاً لكم ..
الجواب:
أما بالنسبة الى مصطلح (أهل البيت) إن أطلق فهو يخص أصحاب الكساء الخمسة ومنهم الزهراء (ع) ويشمل الائمة (عليهم السلام) بدلالة حديث الثقلين وغيره، فتكون الزهراء (عليها السلام) من آل بيت النبي وأهل بيته(ع).
أما كونها من آل علي فلأنها وعلي من آل محمد وآل هاشم يعني من عشيرة واحدة فيجوز حينئذ جعلها من آل علي وأهل بيته كما هو الحال في سارة زوجة إبراهيم لكونها إبنة عمه فقد اطلق تعالى عليها أهل البيت.
وإلا لا يصح كون الزوجة من آل بيت الرجل أو أهل بيته الذين هم عصبته وقرابته كما صرح بذلك زيد بن أرقم في حديثه في صحيح مسلم حين سألوه من أهل بيته نساؤه؟ قال: لا وأيم الله إن المرأة تكون مع الرجل العصر من الدهر ثم يطلقها فترجع إلى أبيها وقومها, أهل بيته أصله وعصبته الذين حرموا الصدقة بعده)(صحيح مسلم 7: 123 كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل علي(ع)), وكما هو واضح من الاستعمال اللغوي والعرفي إلى يومنا هذا.
فالزهراء(ع) سواء كانت عند علي(ع) أم لم تكن فهما من أهل بيت واحد وأصل وعصبة واحدة والسلام.







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الشبكة: أحد مواقع المجموعة الشيعية للإعلام

الساعة الآن: 05:01 AM.

بحسب توقيت النجف الأشرف